تأسيس أول فريق للمنتدى الإبراهيمي بالمغرب

تأسس المنتدى الإبراهيمي في ألمانيا كجمعية مسجلة سنة 2001، ومقره في مدينة دارمشطاد. وقد تأسس بقرار مشترك لشخصيات من المجلس المركزي لليهود بألمانيا، ومجموعة عمل الكنائس المسيحية، والمجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا، وعدد من الروابط الإسلامية، هذا إضافة إلى عدد من الخبراء

الوضع الديني الحالي بالمغرب يمر بتغيرات ملحوظة. فبعد أن عاش فيه اليهود منذ مئات من السنين، هاجر إليه في الآونة الأخيرة عدد كبير من الأفارقة المسيحيين، حيث وجدوا لهم مساحات كبيرة من الحريات

في يوم الخميس عاشر يناير 2019 وبدعوة مشتركة من جامعة محمد الخامس بالرباط، والمنتدى الإبراهيمي بألمانيا تم ولأول مرة تنظيم ندوة دولية مع فريق المنتدى الإبراهيمي بالمغرب حضرها مايقارب مائة مشارك من بينهم عدد كبير من الطلاب، والطالبات. وقد كان من بين المحاضرين الذين شاركوا بمداخلاتهم في هذه الندوة كل من

القسيس كريستوبال، والأمين العام للطائفة اليهودية المغربية، دافيد طوليندانو، وعدد من أساتذة الدراسات الإسلامية من جامعات الرباط، وفاس، ووجدة، إضافة إلى عدد من الأحبار، والقساوسة، والأئمة

كما حضر هذه الندوة التي تمت تغطيتها بتفصيل من قبل القناة الأولى المغربية، وعدد من الجرائد المحلية، رئيس المنتدى الإبراهيمي في ألمانيا، الدكتور يورغن ميكش، والأمين العام للمجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا، عبد الصمد اليزيدي، وممثلة منتدى الشباب الإبراهيمي، وردة قدوري

وقد أكد المشاركون على أهمية التعاون المشترك بين اليهود، والمسيحيين، والمسلمين في المغرب الذين تجمع دياناتهم الإبراهيمية مجموعة من القيم المشتركة ككرامة الإنسان، وكرم الضيافة، والعمل على تثبيت السلم، ومواجهة التطرف، والعنفويرى المشاركون أن هذه القيم المشتركة يجب إيصالها إلى جيل الشباب

وبعد انتهاء الندوة الدولية قام وفد المنتدى الإبراهيمي بزيارة الى مكتب الرباط لمنتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة

وقد اعلنت الدكتورة كريمة بوعمري، عضوة المنتدى الإبراهيمي في المغرب، وأستاذة التعليم العالي بجامعة محمد الخامس بالرباط أنها بدأت في التخطيط لتنظيم قافلة إبراهيمية للشباب تظم مجموعة من الشباب اليهودي، والمسيحي، والمسلم تنطلق من الرباط، وتقوم بتنظيم نشاط حواري بمدينة فاس. بعدها ستزور مدينة وجدة ثم تعود للرباط حيث سينظم لقاء ختامي هناك

وتجدر الإشارة انه من تاريخ 28  إلى 30 أكتوبر من عام 2019 سيتم عقد لقاء في الرباط يضم الفرق الإبراهيمية من مختلف دول الشرق الأوسط، وشمال إفريقيا

إلى جانب تبادل الخبرات بين الفاعلين، والنشطاء في المنتديات الإبراهيمية من هذه الدول سينظم كذلك لقاء عمومي حول أنشطة المنتدى. بالإضافة الى تنظيم لقاء لمناقشة دور الأديان في خدمة التنوع البيولوجي

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة صفحة المنتدى الإبراهيمي بألمانيا

Übersetzung der deutschen Pressemitteilung im Original.

SPENDEN